تاريخ الاضافة
السبت، 8 أكتوبر 2011 01:11:20 م بواسطة المشرف العام
0 399
عَفا النَحبُ بَعدي فَالعُرَيشانِ فَالبُترُ
عَفا النَحبُ بَعدي فَالعُرَيشانِ فَالبُترُ
فَبَرقُ نِعاجٍ مِن أُمَيمَةَ فَالحِجرُ
إِلى ضَفِراتِ المِلحِ لَيسَ بِجَوِّها
أَنيسٌ وَلا مِمَّن يَحُلَّ بِها شفرُ
وَما أَنسَ مِنَ الأَشياءِ لا أَنسَ نِسوَةً
طَوالِعَ مِن حَوضَي وَقَد جَنَحَ العَصرُ
وَلا مَوقِفي بِالعَرجِ حَتّى أَجَنَّها
عَلَيَّ مِنَ العَرجَينِ أَستِرَةٌ حُمرُ
طَوالِعَ مِنَ حَوضَي الرِداهِ كَأَنَّها
نَواعِمُ مِن مَرّانَ أَوقَرَها البُسرُ
بِخَرقِيِّ حَوضي أَخَّرَتني مَنازِلٌ
قِفارٌ جَلا لي عن مَعارِفِها القطرُ
تُنيرُ وَتُسدي الريحُ في عَرَصاتِها
كَما نَمنَمَ القِرطاسَ بِالقَلَمِ الحِبرُ
وَخَيطُ نَعامى الرُبدِ فيها كَأَنَّها
أَباعِرُ ضُلاَّلٌ بِآباطِها نَشرُ
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
القَتّال الكِلابيغير مصنف☆ شعراء مخضرمون399