تاريخ الاضافةتاريخ التعديل
الأحد، 9 أكتوبر 2011 07:33:52 م بواسطة المشرف العامالجمعة، 4 نوفمبر 2016 01:18:40 ص بواسطة حمد الحجري
1 1223
صحا القلب عن سلمى وملّ العواذل
صحا القلب عن سلمى وملّ العواذل
وما كاد لأيا حب سلمى يزايل
فؤادي حتى طار غيّ شبيبتي
وحتى علا وخطّ من الشيب شامل
يقنسه ماء اليرنا تحته
شكير كأطراف الثغامة ناصل
فلا مرحبا بالشيب من وفد زائر
متى يأت لا تحجب عليه المداخل
وسقيا لريعان الثياب فإنه
أخو ثقة في الدهر إذ أنا جاهل
إذ ألهو بسلمى وهي لذّ حديثها
لطالبها مسؤول خير فباذل
وبيضاء فيها للمخالم صبوةٌ
ولهو لمن رنو إلى اللهو شاغل
لياليَ إذ تصبي الحليم يدلّها
ومشي خزيل الرجع فيه تفاتُل
وعيني مهاة في صوار مرادها
رياض سرت فيها الغيوث الهواطل
وأسحم ميال القرون كأنه
أساود رمان السباط الأطاول
وتخطو على برديتين غذاهما
نمير المياه والعيون الغلاغل
فمن يك معزال البدين مكانه
إذا كشرت عن نابها الحرب خامل
وقد علمت فتيان ذبيان أنني
أنا الفارس الحامي الذمار المقاتل
وإني أرد الكبش والكبش جامح
وأرجع رمحي وهو ريان ناهل
وعندي إذا الحرب العوان تلقحت
وأبدت هواديها الخطوب الزلازل
طوال القمرا قد كان يذهب كاهلا
جواد المدى والعقب والخلق كامل
أجشّ صريحيّ كأن صهيله
مزامير شرب جاوبتها الجلاجل
متى ير مركوبا يقل باز قانص
وفي مشيه عند القياد تساتل
تقول إذا استقبلته وهو صائم
خباء على نشز أو السيد مائل
خروج أضاميم وأحصن معقل
إذا لم تكن إلا الجياد معاقل
مبرز غايات وان يتل عانة
يذرها كذود عاث فيها مخايل
يُرى طامح العينين يرنو كأنه
مؤانس ذعر فهو بالأذن خاتل
إذا الخيل من غب الوجيب رأيتها
وأعينها مثل القلات حواجل
وقلقلتُه حتى كأنّ ضلوعه
سفيف حصير فرّجته الروامل
يرى الشد والتقريب دينا إذا عدا
وقد لحقت بالصلب منه الشواكل
له طحر عوج كأن مضيغها
قداح براها صائع الكف نابل
وصم الحوامي لا يبالي إذا عدا
أوعث نقاعنت له أو جنادل
وسلهبةٌ جرداء باق مريسها
موثقةٌ مثل الهرواة حائل
كميت عبنّاة السراة نمى بها
إلى نسب الخيل الصريح وجافل
من المسبطرات الجياد طمزة
لجوجٌ هواها السبب المتماحل
صفوحٌ بخديها وقد طال جريها
كما قلب الكف الألد المجادل
فإن رد من فضل العنان توردت
هوي قطاة أتبعتها الأجادل
مقرّبة لم تقتعد غير غارة
ولم تمتر الطبيين منها السلائل
إذا ضمرت صارت جداية حلب
أمر أعاليها وخف الأسافل
فقد أصبحت عندي تلادا عقيلة
ومن كل مال متلدات عقائل
وأحبسها ما دام للزيت عاصر
وما طاف فوق الأرض حاف وناعل
ومسفوحة فضفاضة تبعيّة
وأتها القتير تجتويها المعابل
دلاصٌ كظهر النون ما يستطيعها
سنانٌ ولا تلك الحظاء الدواخل
موشحة بيضاء حاب حبيكها
لها حلق بعد الأنامل فاضل
مشهرة تحنى الأصابع نحوها
إذا جمعت الحفاظ القبائل
وتسبغة في تركة حميرية
دلامصة ترفض عنها الجنادل
كأن شعاع الشمس في حجراتها
مصابيح رهبان زهتها الفتائل
وجوب يرى كالشمس في طخية الدجى
وأبيض رساب الكريهة قاصل
سلاف حديد ما يزال حسامه
ذليقاً وقدّته القرون الأوائل
من الملمس هندي متى يعل حده
ذرى البيض لا تسلم عليه الكواهل
إذا ما عدا العادي به نحو قرنه
وقد سامه قولا فدتك المناصل
ألست نقيا لا تليق بك الذرى
ولا أنت إن طالبت بك الكف ناكل
حسامٌ خفي الجرس حين تسله
صفيحته مما تنقى الصياقل
ومطردٌ لدن الكعوب كأنما
تغشاه منباع من الزيت سائل
أصمّ إذا ما هزّ مارت سراته
كما مار ثعبان الرمال الموائل
له فارط ماضي الغرار كأنه
هلال بدا في ظلمة الليل ناحل
فدع ذا ولكن ما ترى رأي عصبة
أتتني عنهم منديات عضائل
يهزّون عرضي بالمغيب ودونه
لقرمهم مندوحة ومآكل
على حين أن جربت وأشتد جانبي
وأنبح مني رهبة من أناضل
وجاوزت رأس الأربعين فأصبحت
قناتي لا يلقي لها الدهر عادل
وقد علموا في سالف الدهر أنني
معنّ إذا جدّ الجراء ونابل
زعيم لمن قاذفته بأوابد
يغنّي بها الساري وتحدى الرواحل
مذكرة تلقى كثيرا رواتها
ضواح لها في كل أرض أزامل
تكرّ فلا تزداد الا استنارة
إذا رازت الشعر الشفاه العوامل
فمن أرمه منها ببيت يلح به
كشامة وجه ليس للشام غاسل
كذاك جزائي في الهديّ وإن أقل
فلا البحر منزوح ولا الصوت صاحل
فعدّ قريض الشعر إن كنت مغزراً
فإن غزير الشعر ما شاء قائل
لنعت صباحي طويل شقاؤه
له رقميات وصفراء ذابل
بقين له مما يبرى وأكلبٌ
تقلقل في أعناقهن السلاسل
سحام ومقلاء القنيص وسلهبٌ
وجدلاء والسرحان والمتناول
نباب سلوقيين كانا حياته
فماتا فأودى شخصه فهو خامل
وأيقن إذ ماتا بجوع وخيبة
وقال له الشيطان انك عائل
فطوف في أصحابه يستثيبهم
فآب وقد أكدت عليه المسائل
إلى صبية مثل المغالي وخرملٍ
روادٍ ومن شر النساء الخرامل
فقال لها هل من طعام فإنني
أذمُ إليكِ الناس أمك هابل
فقالت نعم هذا الطوّي وماؤه
ومحترقٌ من حائل الجلد قاحل
فلما تناهت نفسه من طعامهم
وأمسى طليحا ما يعانيه باطل
تغشى يريد النوم فضل رادئه
وأعيا على العين الرقاد البلابل
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
المزرد الغطفانيغير مصنف☆ شعراء مخضرمون1223