تاريخ الاضافةتاريخ التعديل
الأربعاء، 12 أكتوبر 2011 05:10:27 م بواسطة المشرف العامالأربعاء، 12 أكتوبر 2011 05:13:10 م
0 338
ألا يا سعدُ سعدَ بني معاذٍ
ألا يا سعدُ سعدَ بني معاذٍ
لما لقيت قُرَيظَةُ والنضيرُ
لعمرُكَ إنّ سعد بني مُعَاذٍ
غداةَ تحملُو لهُوَ الصَبُورُ
فأمّا الخَزرجيُّ أبو حُبَابٍ
فقال لقينقاعٍ لا تسيروا
وبُدِّلَتِ المَوَالي من حُضَيرٍ
أُسَيدٌ والدوائِرُ قد تَدُورُ
وأقفرت البويرَةُ من سلامٍ
وسعيةَ وابن أخطبَ فهي بُورُ
وقد كانوا ببلدتِهِم ثِقالاً
كما ثقلت بميطانَ الصُخُورُ
فإن يهلِك أبو حَكَمٍ سلامٌ
فلا رَثَّ السِّلاحِ ولا دَثُورُ
وكلُّ الكاهنينَ وكان فيهم
مع اللينِ الخضارِمَةُ الصُقورُ
وجدنا المجدَ قد ثَبَتُوا عليهِ
بمجدٍ لا تغيبُه البُدُورُ
أقيمُوا يا سَراةَ الأوسِ فيها
كأنكم من المَخزاةِ عُورُ
تركتُم قدرَكُم لا شيءَ فيهِ
وقدرُ القوم حاميةٌ تَفُورُ
ولكن لا خلودَ مع المَنايا
تخطَّفُ ثم تضمَنُها القُبورُ
كأنهُم عتائِرُ يومِ عيدٍ
تُذَبَّحُ وهيَ ليسَ لها نَكيرُ
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
جبل بن جوال الثعلبيغير مصنف☆ شعراء مخضرمون338