تاريخ الاضافة
الخميس، 13 أكتوبر 2011 06:30:46 م بواسطة المشرف العام
0 602
لَيسَ لِشَيء غَيرَ تَقوى جَداء
لَيسَ لِشَيء غَيرَ تَقوى جَداء
وَكُكُّ شَيءٍ عُمرُهُ لِلفَناء
وَالملكُ في الأَقوامِ مُستَودعٌ
عارِيَّة فَالشَرطُ فيهِ الأَداء
إِنَّ أَبا بَكرٍ هُوَ الغَيثُ إِذ
لَم تَشمَلِ الأَرضُ سَحابٌ بِماء
تاللَهِ لا يُدرِكُ أَيّامَهُ
ذو طُرَّةٍ حافٍ وَلا ذو حِذاء
مَن يَسعَ كَي يُدرِكَ أَيّامَهُ
يَجتَهِدِ الشَدَّ بِأَرضٍ فَضاء
المَرءُ يَسعى وَلَهُ راصِدٌ
تُنذِرُهُ العَينُ وَثَوبُ الضَرّاء
يَهرمُ أَو يَقتُلُ أَو يَقهَرُهُ
يَشكوهُ سُقمٌ لَيسَ فيهِ شِفاء
لِلمَجدِ في مَنزِلِهِ بادِياً
حَوضٌ رَفيعٌ لَم يَخُنهُ الإِزاء
المُعطي الجُردِ بِأَرسانِها
وَالناعِجاتِ المُسرِعاتِ النَجاء
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
خفاف بن ندبة السلميغير مصنف☆ شعراء مخضرمون602