تاريخ الاضافة
الأحد، 16 أكتوبر 2011 08:44:57 م بواسطة المشرف العام
0 395
وَلَم أَرَ لَيلى بَعدَ يَومٍ تَعَرَّضَت
وَلَم أَرَ لَيلى بَعدَ يَومٍ تَعَرَّضَت
لَهُ دونَ أَبوابِ الطِرافِ مِنَ الأَدَم
تَعَرُّضَ حَوراءِ المَدامِعِ تَرتَعي
تِلاعاً وَغُلّاناً سَوائِلَ مِن ذَمَم
عَشِيَّةَ تَبليغُ المُوَدَّةِ بَينَنا
بِأَعيُنِنا مِن غَيرِ عِيٍّ وَلا بَكَم
عَشِيَّةَ يُجزى طِرفُنا مِن كلامِنا
وَلَم يَغفَلِ الراعي الشَفيقُ وَلَم يَنَم
كِلابِيَّةً وَبرِيَّةً حَنثَرِيَّةً
نَأَتكَ وَخانَت بِالمَواعيدِ وَالذِمَم
وَمِن شَرِّ مَن واثَقتَ عَهداً وَذِمَّةً
أُلاتُ الخِضابِ اللامِحاتُ إِلى اللَمَم
غَدَت في أُناسٍ مُصعِدينَ تَيَمَّموا
مَصابَ الخَريفِ في بِلادِ بَني جُشَم
إِذا اِبتَسَمَت ماحَ النَدى فَوقَ بارِدٍ
مِنَ الظَلمِ بَرّاقِ العَوارِضِ ذي شَبَم
أُناسٌ عِدىً عُلِّقتُ فيهِم وَلَيتَني
طَلَبتُ الهَوى في رَأسِ ذي زَلَقٍ أَشَم
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
عمرو بن شأس الأسديغير مصنف☆ شعراء مخضرمون395