تاريخ الاضافة
الإثنين، 17 أكتوبر 2011 04:44:41 م بواسطة المشرف العام
0 273
وَشَمتكم عندنا مُرُّ مذاقَتُه
وَشَمتكم عندنا مُرُّ مذاقَتُه
وَشتمكم عندَكُم يا قَومنا لَئِنُ
لا نيشَبُ الدَهرُ أَن يُثبِت معايبَكُم
وَكلكم أَبَدا في عيبنا فَطِنُ
فشعرنا مفحم عنكم وَشاعرُكم
في حربنا مُبلِغٌ في شَتمِنا لَسِنُ
ما في الصدور عليكم فاِعلموا وَغِرٌ
وَفي صدوركُم البَغضاء والإِحَنُ
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
مازن بن الغضوبة الطائيغير مصنف☆ شعراء مخضرمون273