تاريخ الاضافة
الإثنين، 17 أكتوبر 2011 06:30:14 م بواسطة المشرف العام
0 957
لَعَمرُكَ ما أَدري وَإِنّي لأَوجَلُ
لَعَمرُكَ ما أَدري وَإِنّي لأَوجَلُ
عَلى أَيِّنا تَغدو المَنِيَةِ أَوَّلُ
وَإِنّي أَخوكَ الدائَمُ العَهدِ لَم أَحُلُ
إِن اِبزاكَ خَصمٌ أَو نَبابِكَ مَنزِلُ
أُحارِبُ مَن حارَبتَ مِن ذي عَداوَةٍ
وَأِحبِسُ مالي إِن غَرِمتَ فأَعقِلُ
وَإِن سُؤتَني يَوماً صَفَحتُ اِلى غَدٍ
لِيُعقِبَ يَومٌ مِنكَ آخِرُ مُقبِلُ
كَأَنَّكَ تَشفي مِنكَ داءً مَساءَتي
وَسُخطي وَما في رَيبَتي ما تَعَجَّلُ
لَحى اللَهُ مَن ساوى أَخاهُ بِعِرسِهِ
وَخَدَّعَهُ حاشاكَ إِن كُنتَ تَفعَلُ
وَإِنّي عَلى أِشياءَ مِنكَ تريبُني
قَديماً لَذو صَفحٍ عَلى ذاكَ مُجمِلُ
سَتَقطَعُ في الدُنيا إِذا ما قَطَعتَني
يَمينكَ فَاِنظُر أَيَّ كَفٍّ تَبَدَّلُ
إِذا أَنتَ لَم تُنصِف أَخاكَ وَجَدتَهُ
عَلى طَرَفِ الهِجرانِ إِن كانَ يَعقِلُ
وَيَركَبُ حَدَّ السَيفِ مِن أَن تَضيمَهُ
إِذا لَم يَكُن عَن شَفرَةِ السَيفِ مَزحَلُ
وَكُنتُ إِذا ما صاحِبي رامَ ظِنّتي
وَبَدَّلَ سُوءاً بِالَّذي كُنتُ أَفعَلُ
قَلَبتُ لَهُ ظَهرَ المِجَنِّ وَلَم أَدُم
عَلى ذاكَ إِلّا رَيثَ ما أَتَحَوَّل
وَفي الناسِ إِن رَثَّت حِبالُكَ واصِلٌ
وَفي الأَرضِ عَن دارِ القِلى مُتَحَوَّلُ
فَلا تَغضَبنَ قَد تُستَعارُ ظَعينَةٌ
وَتُرسِلُ أُخرى كُلَ ذَلِكَ يَفعَلُ
إِذا اِنصَرَفَت نَفسي عَن الشَيءِ لَم تَكَد
عَلَيهِ بِوَجهٍ آخِرَ الدَهرِ تُقبِلُ
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
معن بن أوس المزنيغير مصنف☆ شعراء مخضرمون957