تاريخ الاضافة
الجمعة، 21 أكتوبر 2011 11:46:19 م بواسطة ملآذ الزايري
0 1274
أثر يديني ماسكات كمومه
حان الفراق وتم توديع غالين
قسوة زمن وظروف ماهي رحومه
وحاولت ابدّل موقف العسر باللين
وابين قدامه جسورٍ ظلومه
واعاتبه وانقد على دمعة العين
وانا"حشا لله" ماني ألومه
وأقول هذا حال كل المحبين
وهذا الفراق اللي تجينا علومه
ومسكت نفسي كن ماصايرٍ شين
أخشى على خلي يشقّق هدومه
ثم قلت وش تنطر حبيبي لهالحين؟
أثر يديني ما سكاتٍ كمومه