تاريخ الاضافة
السبت، 22 أكتوبر 2011 06:59:28 م بواسطة المشرف العام
0 477
أَيُها الآملُ ما لَيسَ لَهُ
أَيُها الآملُ ما لَيسَ لَهُ
رُبَّما غَرَّ سَفيهاً أَمَلُه
رُبَّ مَن باتَ يمنّي نَفسَهُ
حالَ مِن دونِ مُناهُ أَجَلُه
وَالفَتى المُحتال فيما نابَهُ
رُبَما ضاقَت عَلَيهِ حِيَلُه
قُل لِمَن مَثَّلَ في أَشعارِهِ
يَهلك المَرءُ وَيَبقى مَثَلُه
نافِسِ المُحسِنَ في إِحسانِهِ
فَسَيَكفيكَ سَناءً عَمَلُه
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
أبو الأسود الدؤليغير مصنف☆ شعراء العصر الأموي477