تاريخ الاضافة
الأربعاء، 26 أكتوبر 2011 02:01:59 ص بواسطة المشرف العام
0 270
الله يعلم أن قد جبت ذا يمن
الله يعلم أن قد جبت ذا يمن
ثم العراقين لا يثنيني السأم
ثم الجزيرة أعلاها وأسفلها
كذاك تسري على الأهوال بي القدم
ثم المواسم قد أوطنتها زمنا
وحيث تحلق عند الجمرة اللم
قالوا دمشق ينبيك الخبير بها
ثم ائت مصر فثم النائل العمم
لما وقفت عليها في الجموع ضحى
وقد تعرضت الحجاب والخدم
حييته بسلام وهو مرتفق
وضجة القوم عند الباب تزدحم
في كفه خيزران ريحها عبق
من كف أروع في عرنينه شمم
يفضي حياء ويفضى من مهابته
فما يكلم إلا حين يبتسم
ترى رؤوس بني مروان خاضعة
يمشون حول ركابيه وما ظلموا
إن هش هشوا له واستبشروا جذلا
وإن هم آنسوا إعراضه وجموا
كلتا يديه ربيع عند ذي خلفٍ
بحر يفيض وهادي عارض هزم
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
الحزين الكنانيّغير مصنف☆ شعراء العصر الأموي270