تاريخ الاضافة
الجمعة، 28 أكتوبر 2011 09:00:02 م بواسطة المشرف العام
0 366
يَقولونَ ذِبِّب يا زِيادُ وَلَم يَكُن
يَقولونَ ذِبِّب يا زِيادُ وَلَم يَكُن
لِيوقِظَ في الحَربِ المُلِمَّةِ نائِما
وَلَو أَنَّهُم جاءَوا بِهِ ذا حَفيظَةٍ
فَيَمنَعُهُم أَو ماجِداً أَو مُراغِما
وَلكِنَّهُم جاءوا بِأَقلَفَ قَد مَضَت
لَهُ حِجَجٌ سَبعونَ يُصبحُ رازِما
لَئيماً ذَميماً اِعجَمِيّاً لِسانُهُ
إِذا نالَ دَنّا لَم يُبالِ المَكارِما
وَما خِلتُ عَبدَ القَيسِ إِلّا نُفايَةً
إِذا ذَكَرَ الناسُ العُلا وَالعَظائِما
إِذا كُنتَ لِلعَبدِيِّ جاراً فَلا تَزَل
عَلى حَذَرٍ مِنهُ إِذا كانَ طاعِما
أُناساً يُعِدُّونَ الفُساءَ لِجارِهِم
إِذا شَبِعوا عِندَ الجُباةِ الدَراهِما
مِنَ الفَسوِ يَقضونَ الحُقوقَ عَلَيهِمُ
وَيُعطونَ مَولاهُم إِذا كانَ غارِما
لَهُم زَجَلٌ فيهِ إِذا ما تَجاوَبوا
سَمِعتَ زَفيراً فيهِمُ وَهَماهِما
لَعُمرُكَ ما نَجّى اِبنَ زَروانَ إِذ عَوى
رَبيعَةَ مِنّي يَومَ ذلِكَ سالِما
أَظَنَّ الخَبيثُ اِبنُ الخَبيثَينِ أَنَّني
أُسَلِّمُ عِرضي أَو أَهابُ المُقاوِما
لَعُمرُكَ لا تَهدي رَبيعَةُ لِلحِجا
إِذا جَعَلوا يَستَنصِرونَ الأَعاجِما
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
المغيرة بن حبناءغير مصنف☆ شعراء العصر الأموي366