تاريخ الاضافة
الإثنين، 7 نوفمبر 2011 07:15:40 م بواسطة المشرف العام
0 482
ألا من مبلغٌ عني زياداً
ألا من مبلغٌ عني زياداً
فنعم أخو الخليفة والأمير
فأنت إمام معدلةٍ وقصدٍ
وحزمٍ حين تحضرك الأمور
أخوك خليفة اللَه ابن حربٍ
وأنت وزيره نعمَ الوزير
تصيب على الهوى منه وتأتي
محبك ما يجنّ لنا الضمير
بأمر اللَه منصورٌ معانٌ
إذا جار الرعية لا تجور
يدرّ على يديك لما أرادوا
من الدنيا لهم حلبٌ غزير
وتقسم بالسواء فلا غنيٌ
لضيمٍ يشتكيك ولا فقير
وكنت حياً وجئت على زمانٍ
خبيث ظاهرٌ فيه شرور
تقاسمتِ الرجال به هواها
فما تخفي ضغائنَها الصدور
وخاف الحاضرون وكل باد
يقيم على المخافة أو يسير
فلما قام سيف اللَه فيهم
زيادٌ قامَ أبلج مستنير
قويٌ لا من الحدثان غرٌ
ولا جزعٌ ولا فانٍ كبير
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
حارثة بن بدر الغدانيغير مصنف☆ شعراء العصر الأموي482