تاريخ الاضافة
الأربعاء، 9 نوفمبر 2011 03:59:11 م بواسطة المشرف العام
0 288
سمّيتَ فيضاً وما شيءٌ تفيض به
سمّيتَ فيضاً وما شيءٌ تفيض به
إلّا سلاحُكَ بينَ الباب والدارِ
فَتلكَ دعوة روحِ الخيرِ أعرِفها
سَقى الإله صداه الأوطفَ الساري
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
حميدة بنت النعمان بن بشيرغير مصنف☆ شعراء العصر الأموي288