تاريخ الاضافة
الأربعاء، 7 ديسمبر 2011 09:13:26 م بواسطة المشرف العام
0 568
كأنما باب استها
كأنما باب استها
شكلة كافٍ مطلقه
بين سطور كاتبِ
حروفه محققه
يصكًّ لي بين يدي
سيدنا في ورقه
باللحم والخبز الذي
روحي به معلقه
يا من به قد فتحت
أبواب رزقي المغلقة
وقع لمن علمه
جودك حذق العقعقه
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
ابن حجاجغير مصنف☆ شعراء العصر العباسي568