تاريخ الاضافة
الثلاثاء، 27 ديسمبر 2011 06:07:22 م بواسطة المشرف العام
0 263
حُبٌّ لأِحْمَدَ قَدْ فَشَا
حُبٌّ لأِحْمَدَ قَدْ فَشَا
بَيْنَ الْجَوانِحِ والْحَشَا
يَهْتَزُّ فِي حَرَكَاتِهِ
مِثْلَ الْقَضِيبِ إِذَا مَشَا
خَدَّاهُ مِنْ بَرَدِ الدُّجَا
وَالْمُقْلَتَانِ مِنَ الرَّشَا
لَمَّا ظَفِرْتُ بِوَصْلِهِ
وَمَلَكْتُ مِنْهُ مَا أشَا
أَحْلَى الْبَرِّيةِ أَوْ عَلَى
عَيْنِ الَّذي يَهْوَى غِشَا
وتَنَاوَمَتْ عَيْنُ الرَّقِي
بِ لَحَثِّ أَقْدَاحِ الْوِشَا
وفَشَا الحَدِيثُ بِحُبِّنا
والحُبُّ يَحْسُنُ إِنْ فَشَا
عَبَثَ الْوُشاةُ بوَصْلِنَا
حَسَداً فقُبِّحَ مَنْ وَشَا
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
أبو بكر الصوليغير مصنف☆ شعراء العصر العباسي263