تاريخ الاضافة
الأربعاء، 28 ديسمبر 2011 05:22:14 م بواسطة المشرف العام
0 304
عَدَوتُ إِلى المُرِّيِّ عَدوَةَ فاتِكٍ
عَدَوتُ إِلى المُرِّيِّ عَدوَةَ فاتِكٍ
مِعَنٍّ خَليعٍ لِلعَواذِلِ وَالعُذرِ
فَقالَ لِشَيءٍ ما أَرى قُلتُ حاجَةٌ
مُغَلغَلَةٌ بَينَ المُخَنَّقِ وَالنَحرِ
فَلَمّا لَواني يَستَثيبُ زَجَرتُهُ
وَقُلتُ اِغتَرِف إِنّا كِلانا عَلى بَحرِ
أَلَيسَ أَبو إِسحاقَ فيهِ غِنىً لَنا
فَيُجدي عَلى قَيسٍ وَأَجدي عَلى بَكرِ
فَغَنّى بِذاتِ الخالِ حَتّى اِستَخَفَّني
وَكادَ أَديمُ الأَرضِ مِن تَحتِنا يَجري
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
أبو شِراعَةغير مصنف☆ شعراء العصر العباسي304