تاريخ الاضافة
الجمعة، 30 ديسمبر 2011 04:14:05 م بواسطة المشرف العام
0 234
حِمارٌ أَتاحَ بِهِ ضُرُّهُ
حِمارٌ أَتاحَ بِهِ ضُرُّهُ
وَدارَ عَلَيهِ بِذاكَ الفَلَك
يَميلُ مِنَ الضَّعفِ في مَشيِهِ
وَيَسقُطُ في كُلِّ دَرب سَلَك
فَأَمّا الشَعيرُ فَما ذاقَهُ
كَما لا يَذوقُ الطَعامَ المَلَك
يُغَنّي عَلى القَتِّ حينَ يَراهُ
وَقَد هَزَّهُ الجوعُ حَتّى هَلَك
أَخَذتَ فُؤادي فَعَذَّبتَهُ
وَأَسهَرتَ عَيني فَما حَلَّ لَك
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
أبو غِلالة المخزوميغير مصنف☆ شعراء العصر العباسي234