تاريخ الاضافةتاريخ التعديل
الثلاثاء، 10 يناير 2012 06:16:17 م بواسطة زاهية بنت البحر(مريم يمق)الخميس، 1 أكتوبر 2015 01:32:09 ص بواسطة زاهية بنت البحر(مريم يمق)
2 704
مالي على الصبرِ سلطانٌ
أشكو إليك إلهي الداءَ في جسدي
ورجفةَ القلب بالأوجاعِ والكمَدِ
مالي على الصَّبرِ سلطانٌ أقومُ به
ولا على القهرِ مسلولٌ بطوعِ يدي
فرَّتْ أماني الشِّفا، واليأسُ باغتَها
في كلِّ صوبٍ تبدَّتْ فيه بالجَلَدِ
قد هاجني الخوفُ إذ دامت هواجسُه
تسبي أماني بأوهامٍ بلا عددِ
أنى اتَّجهتُ وجدتُ الطبَّ في سَقمٍ
يحتاجُ طبًا به الرُّجعى إلى الصَّمدِ
ما لاحَ لي من بعيدٍ بارقٌ لشفا
إلا تقهقرَ عني ثمَّ لم يعُدِ
شقَّ الظلامُ لقلبي ألفَ نافذةٍ
فيها مرايا لوجهِ بائسٍ بغدي
يا ربُّ يا ربُّ كيفَ الداءُ يقهرُني
والرُّوحُ ساجدةٌ ترجو شِفا الجَّسدِ؟
دمعي أجودُ بهِ- من حرقةٍ وأسى-
زيتا لوقدٍ صَلَتْ نيرانُهُ كبدي
لا يُطفئ النارَ إنْ شبَّت حرائقُها
بينَ الشرايينِ إلا أنتَ يا سندي
إني أحبُّكَ حبًا لا يقربُني
إلاهُ منكَ فزد في حبِّهِ يزِدِ
أدري إلهي بأنِّي لستُ قانطةً
من رحمةٍ لا تكنْ إلا من الأحدِ
فامننْ عليَّ بها جبرًا لمنكسرٍ
طردًا لجنٍ، ووسواسٍ، وذي حسدِ
12:12 AM 11/28/2011
إسم الشاعرإسم الكاتبالبلدإسم القسمالمشاهدات
مريم يمق ( زاهية بنت البحر )زاهية بنت البحر(مريم يمق)سوريا☆ دواوين الأعضاء .. فصيح704
لاتوجد تعليقات