تاريخ الاضافةتاريخ التعديل
الجمعة، 13 يناير 2012 11:46:58 ص بواسطة عاطف الجندىالجمعة، 13 يناير 2012 07:32:21 م
0 486
أنت الشعاع
عبد الولىِّ ، أتتنى منك رسالة ٌ
بعثت إلى الأعماق طيرًا غردا
من بعد ما سكن الخراب ُ بواحتى
وظننت ُ أن العمر َ قفرًا قد بدا
جاءت رسالتكَ الحبيبة ُ تجتلي
و تقيم ُ صرحًا ، فى النفوس ،ممردا
أغلى من الذهب ِ الأصيل نقاوة ً
أو قل تفوق ُ من البهاء زمردا
و حروفها الياقوتُ صيغ بحنكة ٍ
و كأنها ،عقد ٌ بجيد ٍ ، قد شدا
و أريجها ما زلت أشممُ عطره ُ
فى كل وقت ٍ ألتقيه ِ مُجددا
و قرأتها .. و النفسُ طارت فرحة ً
و تبسم الكون ُ الذى قد عربدا
" العيد عندى و السعادة ُ و جهكم
و به أهنىء يوم عيدى الأسعدا "
العيد عندى َ أن تكون بصحة ٍ
و جبينك َ الوضاء، يشرق فى المدى
و الشعر من عينيك َ ينهل ُ عذبه ُ
و الودُّ موصول ٌ، و جودك َ كالندى
أنت الشعاع ُ، بكل أرض ٍ أقتفى
يا خيرَ وجه ٍ ، ألتقيه مغردا !
بعث الدكتور الشاعر عبد الولى الشميرى سفير اليمن بالقاهرة ، رسالة تهنئة بالعيد إلى الشاعر عن طريق الهاتف الجوال و كان مضمونها
" العيد عندى و السعادة ُ و جهكم
و به أهنىء يوم عيدى الأسعدا "
فكانت هذه القصيدة التى أرسلتها ردًا على رسالته
28/ 12 /2006
إسم الشاعرإسم الكاتبالبلدإسم القسمالمشاهدات
عاطف الجندىعاطف الجندىمصر☆ دواوين الأعضاء .. فصيح486
لاتوجد تعليقات