تاريخ الاضافة
الإثنين، 6 فبراير 2012 04:38:37 م بواسطة المشرف العام
0 213
جعلتُ كتابي عبرةً مُستهِلةً
جعلتُ كتابي عبرةً مُستهِلةً
ففي الخدِّ من ماءِ الجفونِ وسطورُ
ورسلي لحاجاتي وهُنَّ كثيرةٌ
إليكَ إشاراتٌ بها وزفيرُ
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
المأمونغير مصنف☆ شعراء العصر العباسي213