تاريخ الاضافة
الإثنين، 6 فبراير 2012 04:40:20 م بواسطة المشرف العام
0 201
يا خيرَ من دبَّتِ المطيُّ بهِ
يا خيرَ من دبَّتِ المطيُّ بهِ
ومن تقدَّى بسرجِهِ فرَسُ
هل غايةٌ في المسيرِ نعرِفُها
أم أمرنا في المسيرِ مُلتَبَسُ
ما علمُ هذا إلا إلى ملكٍ
من نورهِ في الظلامِ نقتَبِسُ
إن سِرتَ سار الرّشادُ مُتَّبِعاً
وإن تقف فالرَّشادُ محتَبَسُ
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
المأمونغير مصنف☆ شعراء العصر العباسي201