تاريخ الاضافة
الثلاثاء، 21 فبراير 2012 09:39:16 م بواسطة المشرف العام
0 291
غَزالٌ شَجاني فاتِرُ الطَرفِ أَحوَرُ
غَزالٌ شَجاني فاتِرُ الطَرفِ أَحوَرُ
يَصيدُ بَعَينَيهِ القُلوبَ وَيَسحَرُ
إِذا ما رَمَتني مُقلَتاهُ بِلَحظَةٍ
تَذَكَّرتُ فَضلاً حينَ تَسمو وَتَنظُرُ
فَيَنهَلُّ دَمعي بِالصَبابَةِ وَالهَوى
وَتَعتادُ قَلبي لَوعَةٌ وَتَفَكُّرُ
شَبيهٌ بِفَضلٍ في المَحاسِنِ كُلِّها
وَلَكِن لِفَضلٍ فَضلُها حينَ يُذكَرُ
وَقائِلَةٍ لي لِمَ تَناسَيتَ ذِكرَها
فَقُلتُ هَوى فَضلٍ أَجَلُّ وَأَكبَرُ
لِئِن قَدَرَت نَفسي عَلى ذاكَ إِنَّها
عَلى تَركِ ما تَهوى مِنَ الحُبِّ أَقدَرُ
سَأَصبِرُ حَتّى يَحكُمَ اللَهُ بَينَنا
فَأُدرِكَ ثَأري أَو أَموتَ فَأُعذَرُ
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
راشِد بن إسحاقغير مصنف☆ شعراء العصر العباسي291