تاريخ الاضافة
السبت، 2 ديسمبر 2006 07:16:12 ص بواسطة حمد الحجري
0 651
وَلَمّا طَواكَ البين واجتاحَكَ الرَدى
وَلَمّا طَواكَ البين واجتاحَكَ الرَدى
بَكَيناكَ ما لَم نَبكِ قَطُّ عَلى قِطِّ
لَقَد كُنتَ أُنسي في الفِراشِ لِوحدَتي
إِذا بعدت ذاتَ الوشاحَينِ وَالقُرطِ
وَقَد كُنتَ تَحمي ما يَدبُّ مِن الأَذى
إِليَّ بدانٍ مِنكَ أَو كانَ في شَحطِ
وَتَحرُسُني كاللَيثِ يَحرسُ شَبلَهُ
وَيَقتل من ناواه بِاللَطمِ وَالخَبطِ
وَلَو كُنتُ أَدري أَن بِئراً يَغولني
بِمَهواك مِنهُ لاحتبستك بِالرَبطِ
وَلَكِنَّ أَيدي الحادِثاتِ مُصيبَة
إِذا أَرسلت سهم المَنيَّةِ لا تُخطي
فَماذا الَّذي أَنعاه مِنكَ وَما الَّذي
أَعدده من كَفِّكَ الباطِشِ السَبطِ
وَمِن حُسنِ لَونٍ في قَميصِكَ بَعدَما
رأيتُكَ تَزجي لي وَتَحكم بِالقِسطِ
وَهَل نافِعي أَنّي أَرثيك بَعدَما
رأَيتُكَ تَزجي لي وَتحكم بِالقِسطِ
وَما أَنتَ إِلّا مثل حَظّي الَّذي نأى
وَتصحيفه يا مَن يُصَوِّر بِالخَطِّ
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
أبو الحسن التهاميغير مصنف☆ شعراء العصر العباسي651