تاريخ الاضافةتاريخ التعديل
الأحد، 4 مارس 2012 07:54:07 م بواسطة المشرف العامالأحد، 4 مارس 2012 07:57:16 م
0 252
يا أَيُّها الراغِبُ عَن أَصلِهِ
يا أَيُّها الراغِبُ عَن أَصلِهِ
ما كُنتَ في مَوضِعِ تَهجينِ
مَتى تَعَرَّبتَ وَكُنتَ اِمرَأً
مِنَ المَوالي صالِحَ الدينِ
لَو كُنتَ إِذ صِرتَ إِلى دَعوَةٍ
فُزتَ مِنَ القَومِ بِتَمكينِ
لَكَفَّ مِن وَجدي وَلكِنَّني
أَراكَ بَينَ الضَّبِّ وَالنونِ
فَلَو تَراهُ صارِفاً أَنفَهُ
مِن ريحِ خَيرِيٍّ وَنِسرينِ
لَقُلتَ جِلفٌ مِن بَني دارِمٍ
حَنَّ إِلى الشِّيحِ بِيَبرينِ
دُعموصُ رَملٍ زَلَّ عَن صَخرَةِ
يَعافُ أَرواحَ البَساتينِ
تَنبو عَنِ الناعِمِ أَعطافُهُ
وَالخَزِّ وَالسِنجابِ وَاللّينِ
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
علي بن الخليلغير مصنف☆ شعراء العصر العباسي252